ابوزيد بمؤتمر وورش عمل للتوعية: مطروح تواجه التهريب والهجرة غير الشرعيةدعم دور المرأة والشباب مع اقامة مشروعات تنموية لتوفير مزيد من فرص العمل

7/11/2016 8:25:59 PM




مطروح - علي الوكيل


تحت رعاية اللواء علاء أبو زيد محافظ مطروح عقد مؤتمر " مخاطر التهريب والهجرة غير الشرعية" بقاعة قصر ثقافة مطروح  حاضر فيه اللواء  محمود خلف الخبير الاستراتيجي بأكاديمية ناصر العسكرية وسليمان عبد المنعم رئيس قسم القانون الجنائى  بجامعة الاسكندرية  والشيخ عبدالله السيد وكيل مديرية اوقاف مطروح وبحضور اللواء هشام لطفى مساعد وزير الداخلية مدير امن مطروح والقيادات التنفيذية والشعبية ونواب البرلمان والشباب وحضور متميز من المرأة بالمحافظة

 حيث أكد اللواء  الخبير العسكري محمود خلف   أن  المواطنون الشرفاء هم أبطال مصر ودرعها خاصة ابناء المحافظات الحدودية  التى  تحمى بأبنائها الشرفاء بوعيهم الوطنى وتعاونهم مع القوات المسلحة والشرطة ، وينظر إليهم بكل فخر واعتزاز لتقديرهم لدورهم ومسئوليتهم  الوطنية مع تصديهم لمحاولات العبث  من البعض بأمن الوطن ومحاولة المتربصين اظهار مصر ضعيفة لكن ذلك لن يكون أبداً رغم ما يسقط يوميا من ابناء الوطن من الشرطة والجيش بدمائهم الغالية لكن مصر غالية وتستحق كل تضحياتنا .

 مشيدا بدور المرأة المصرية خاصة بالمحافظات الحدودية فهم صناع أبطال مصر ومربى الاجيال ولن تكون مواجهة الارهاب الا بهم  بوعيهم  الوطنى وثقافتهم التى ينقلوها لابنائهم

بينما اشار الدكتور سليمان بد المنعم رئيس قسم القانون الدولة جامعة الاسكندرية  الى ان مصر  والصين هما الدولتين الوحيدتين اللتين لم تتغير حدودهما على مر الزمان ، مع تميز مصر بموقعها الفريد وطول سواحلها وحدودها ، داعيا  لوقوف المتخصصين على دراسة ظاهرة الهجرة غيرالشرعية  التى وصل حجمها الى اعداد مخيفة مع ما تم حصره خلال العاميين الماضيين فقط  رغم ان الاعداد اكبر بكثير لانها هجرة سرية

 موضحا انه مع  وجود ظروف ضاغطة وملحة فى النصف الثانى من القرن العشرين عرف المصريون الهجرة وان الحلول المقترحة لتلك الظاهرة ياتى من خلال المواجهة الامنية عبر الحدود كامر ضرورى وهام  وكذلك ضرورة وجود تعاون دولى بين دور الهجرة والاستقبال للهجرة والتى كان واقع الهجرة فى الماضي يشكل حلما الا ان الظروف تغيرت  وتحول الكابوس مع مخاوف الارهاب وتاثر الطبيعة السكانية والديموغرافية بدول استقبال المهاجرين

 كما شدد رئيس قسم القانون الدولى على ضرورة  الاتفاق مع الدول الاوربية للاتفاق على عدد المهاجرين الذين يمكن استيعابهم مع المواجهة الاجتماعية الثقافية وتوعية الشباب  بحقيقة الواقع الذي لم يعد من قبل .

 وعلى الشباب ان يدرك الحل وهو العمل والبدء فى الامكانيات المتاحة مع نجاح الكثير من النماذج المصرية  والتخلى عن بعض الأخطاء الثقافية التى تعيق مواجهتنا للتحديات وتغييرها وان الهجرة غير الشرعية ما هى الا صورة من صور المتاجرة بأرواح البشر .

واضاف ان من بين الحلول ضرورة تكاتف المجتمع المحلى مع المدنى والاهلى ورجال الاعمال فى توفير مزيد من المشروعات وفرص العمل .، وتعظيم دور الاعلام فى المواجهة من خلال توضيح الرؤية الحقيقية  والعقبات التى يواجهها المهاجرون ، بالاضافة الى تعظيم الجانب الدينى  مع ما يمثله من تاثير  وتقدير عظيم فى نفوس الشباب ، كذلك المواجهة التشريعية من خلال تفعيل قانون تجريم الاتجار بالبشر الصادر فى عام 2010 .

 وطالب رئيس قسم القانون الدولى ان يكون ذلك المؤتمر بداية لمبادرة وطنية لوقف ظاهرة التهريب والهجرة غير الشرعية مع دعوة كافة الجهات لتنفيذها وتفعيل جميع القوانين الخاصة بتجريمها

بينما طمأن الشيخ عبد الله السيد وكيل مديرية اوقاف مطروح ان مصر دائما محمية منذ خلقها الله ونادى موسي من  فوق طور سيناء وستظل بحماية  الله لها وان التهريب والهجرة غير الشرعية هى حصاد لممارسات غير شرعية تعصي الله ورسوله واولى الامر منا ، مؤكدا ان كل الخير فى مصر مع ضرورة الدعوة للاصطفاف ابمناء مصر  مع تحمل مسئوليتهم فى مواجهة الارهاب والتهريب والاعمال الغير مشروعة

 وطالب وكيل اوقاف مطروح بضرورة تواصل رجال الاوقاف والازهر مع الشباب فى كافة الانحاء  مع اغتنام اهتمام القيادة السياسية بمحافظة مطروح ودعمها لجهود نهضة المحافظة والارتقاء بها لتفعيل المبادرات الطيبة التى من شأنها المساهمة فى حماية مصر وحدودها .

بينما اشادت سليمة عبد الرحيم بدور المراة المطروحية مع تنفيذ عدد من البرامج وندوات التوعية بتنشئة الابناء ، واقترحت مقررة المجلس القومى للمرأة تنفيذ مشروعات تدريب وتاهيل للمرأة البدوية فى النجوع والقرى الصحراوية  لتوفير مصدر رزق لها  ولابنائها مع تضافر جهود الجمعيات الاهلية والازهر والأوقاف ، مع تنظين ندوات توعية ثقافية  لهم

 بينما تقدم اللواء علاء أبو زيد محافظ مطروح بالشكر لضيوف المحافظة ولاهالى مطروح على الرقى فى الحوار وحرصهم على نجاح المؤتمر احساسا بمسئوليتهم الوطنية

 مشيرا إلى ان أول ما  اتخذه بتولية مسئولية المحافظة هو الاسراع فى فتح منفذ السلوم البرى  لمنع عمليات التهريب والهجرة غير الشرعية لتوفير مصدر رزق للاهالى .كما انه سيتم فى 25 يوليه الجارى توقيع عقود مذكرات تفاهم المشروعات الاستثمارية التى تم الاتفاق عليها فى مؤتمر مطروح الاقتصادى الدولى الاول  فى اكتوبر الماضي  مع توفير مزيد من المشروعات وفرص العمل لابناء مطروح والمحافظات المجاورة فليس هناك لتعريض الشباب ارواحهم للخطر  ،مع تقدير دور قواتنا المسلحة  والشرطة فى حماية الحدود مع الاستنفار الامنى المستمر لمواجهة اى  تهديدات مع مراعاة الحق فى التعامل مع تواجد لسيارات او اشخاص بمواقع محظورة والتعامل معها أمنيا

 وشدد المحافظ على دور الاب والام فى توعية ابنائهم من مخاطر الهجرة  غير الشرعية مع أهمية الحوار خاصة مع

 تزايد ضحايا تلك الهجرة ، الذين وصل عددهم فى خلال عام ونصف الى 17 ألف مهاجر من تم حصرهم مع توقع اعداد اكبر ممن لم لم توقيفهم . فالهدف من المؤتمر ليس اعلامياً ولكن تقديرا للمسئولية الوطنية وامام الله ،

 لذا قرر محافظ مطروح عقد ورش عمل  لمدة 15 يوم بجميع مدن المحافظة من خلال رجال الاوقاف والازهر والعمد والمشايخ والشباب للتوعية بمخاطر التهريب والهجرة غير الشرعيةمع تقديم التوصيات والحلول المناسبة وتفعيلها وتقديم كافة الدعم اللازم لها  بالاضافة الى الاسراع فى اقامة المشروعات التنموية والاستثمارية التى توفر مزيد من فرص العمل   وتشغيل الشباب  وتشديد العقوبة ضد  المتاجرين بارواح البشر عبر الحدود وكذل وافق المحافظ على مقترح تدريب المرأة المطروحية مع تقديم كافة الدعم المالى اللازم مع تحديد دراسات الجدوي الخاصة بالمشروعات التى سيتم تاهيل المرأة لشغلها .

مشيرا  الى انه توفير عدد من الوظائف لابناء مطروح منها 60 وظيفة بمكتبة مطروح و25 بشركات البترول وغيرها  مع فتح منفذ السلوم  والمراهنة على وطنية ابناء مطروح الذين لم تصدر منهم اى تجاوزات بالمنفذ خلال الفترة الماضية ، مع ضرورة تغيير الفكر والعقيدة الخاصة بالوظيفة ، بالاضافة الى تعظيم دور الازهر والاوقاف فى التوعية بتحريم التهريب والهجرة غير الشرعية من خلال الخطاب الدينى  بالمساجد والمحاضرات الدينية

اضف تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق

 

 


لن يتم عرض التعليق فى الجزء الخاص بالتعليقات إلا بعد موافقة إدارة الموقع عليه وشكرا لمتابعتنا

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

مقالات الرأى

المزيد من مقالات الرأى