نائب يطالب بإسقاط ديون الصحف وأسامة كمال ساخرا "ما تشيل ديوني أنا كمان"

2/15/2018 2:22:43 PM






المشهد اليوم- وليد شفيق-

علق  ياسر عمر، وكيل لجنة الموازنة بمجلس النواب،  على  المتأخرات المستحقة للدولة بالحساب الختامي للعام المالي الماضي، والذي نوقش اليوم في البرلمان، إن الغالبية منه مستحقات على هيئات حكومية.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أسامة كمال مقدم برنامج "مساء dmc" مساء اليوم الاربعاء،  أن "المؤسسات الصحفية مدانة بحوالي 11 مليار جنيهًا، ومن الصعب أن تعيد تحصيلها منها، لأنها استخدمت هذه الديون في إنشاء مباني ومطابع وباقي المستلزمات". 

وطالب عضو مجلس النواب بضرورة باسقاط هذه الديون، إذا تعثر سدادها، ومش كل سنة هنحكي فيها، وفي الآخر الصحف بتخدم على الدولة". 
وأردف: "سيتم تشكيل لجنة من وزارة المالية والجهاز المركزي للمحاسبات، لتحديد ما يمكن سداده ومالا يمكن سداده، كما أن هناك ديونًا تخضع للمسار القضائي وبالتالي فهي مؤجلة، وأنا أطالب بإسقاط ما لا يمكن سداده".
فرد عليه الإعلامي أسامة كمال، قائلًا: "ما تشيل ديوني أنا كمان". 

فقال النائب: "دي مؤسسات مش أفراد، أما ديون الأفراد فتبلغ حوالي 2 مليار جنيه، من السهل أن نقوم بتحصيل بعضها".

اضف تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق

 

 


لن يتم عرض التعليق فى الجزء الخاص بالتعليقات إلا بعد موافقة إدارة الموقع عليه وشكرا لمتابعتنا

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

مقالات الرأى

المزيد من مقالات الرأى