معايير النجاح في حكومة الإصلاح الشخص المناسب في المكان المناسب

10/9/2018 5:17:10 PM






المشهد اليوم- باسل الكاظمي الكاتب والمحلل السياسي 

لا شك أن الدكتور عادل عبد المهدي سوف يعاني الامرّين من أجل تشكيل حكومته المرتقبة وها نحن نسمع عن ترشيحات ورفض وأسماء عادت من الموت لتجلس بابدانها على كرسي الوزارة... ولكن ما يجب أن يقال ان إصدار قرار من رئيس الوزراء المكلف بالاستغناء عن كل الوزراء الحاليين أمر مبالغ فيه ولا نعتقد بصحته لأن مثل هذا القرار سيكون معيبا فهو سوف يستبعد حتى من نجح في إدارة الوزارة بشفافية ونجاح امثال وزارة النفط جبار اللعيبي وهذا تفريط بحقوق الشعب لذا اعتقد ان السيد عادل عبد المهدي لايجب أن يعمد إلى معيار موضوعي في انتخاب الوزراء بعيدا عن الأحكام الجماعية والقرارات المبنية على الشكل وهذا المعيار الموضوعي هو مدى نجاح الوزير في وزارته ومدة الاستيزار و موقف الوزير من ناحية النزاهة لذا فإن وزراء في الوزارة الحالية يستحقون البقاء بل لابد من بقائهم وفي مقدمتهم وزير النفط العراقي جبار اللعيبي والذي يحظى بتأييد شعبي كبير حتى أن بعض تنسيقيات التظاهرات تخطط للتظاهر مجددا في بغداد البصرة أن تم تجاهله من الحكومة القادمة وليس ذلك غريبا إذا أخذنا بنظر الاعتبار قرب اللعيبي من أهل البصره وحضوره معهم في افراحهم وأتراحهم والخدمات الجليلة التي يقدمها لأهله فيها فضلا عما يمتلكه من إدارة ناضجة وخبرة متراكمة وعلاقات دولية ومحلية واسعة النطاق لذا فإن تجاهل اللعيبي يعد بصورة أو بأخرى تجاهل للبصرة وحقوقها

اضف تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق

 

 


لن يتم عرض التعليق فى الجزء الخاص بالتعليقات إلا بعد موافقة إدارة الموقع عليه وشكرا لمتابعتنا

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

مقالات الرأى

المزيد من مقالات الرأى