تعاون مصري إماراتي في التعليم الرقمي والمعرفيالدكتور طارق شوقي يستقبل وفد "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية"

1/5/2019 10:23:23 PM





 
 المشهد اليوم-
 
استقبل أمس الخميس 3 يناير 2019 وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي وفدًا من "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" بحضور سعادة سفير دولة الإمارات لدى مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية المهندس جمعة مبارك الجنيبي ، وذلك بمقر الوزارة بالقاهرة.
ضم الوفد السيدة منى الكندي مدير العلاقات الاستراتيجية ب"مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية"، والدكتور وليد آل علي المنسق العام لمبادرة منصة مدرسة، وسارة عبد العزيز النعيمي مدير إدارة المشاريع الخاصة.
وقال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي ان هذا اللقاء جاء لبحث وتعزيز مجالات التعاون والتنسيق المشترك مع مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية وتحديدا في المجالات التعليمية والمحتوى الرقمي العربي. 
 واستعرض الدكتور طارق شوقي أمام الوفد تجربة مصر الرائدة في تحديث عملية التعليم، وذلك عبر "بنك المعرفة" الذي يحتوي على بوابتين رئيسيتين تنقسم كل منهما إلى العديد من البوابات الفرعية لتشكل مجتمعة إحدى أكبر المكتبات الرقمية ومراكز المعرفة الإلكترونية في العالم.
وأعرب شوقي عن اعتزازه وترحيبه بهذا التعاون البناء والعلاقة المتميزة بين مصر والإمارات من أجل استكمال ما باشره البلدان من تعاون في المجال المعرفي والاشتراك في تقديم محتوى ومناهج مدرسية راقية لطلاب الوطن العربي.
كما ثمن شوقي المبادرات التي يطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "حفظه الله" في مجالات المعرفة والعلوم منها مشروع "تحدي القراءة العربي" الذي أتاح قراءة الملايين من الكتب لأكثر من ١٠ ملايين طالب فضلا عن مشروعه الخاص بترجمة العلوم عبر تحدي الترجمة وتوفيرها عبر منصة "مدرسة".
ومن جانبه ثمن سعادة السفيرالمهندس جمعة مبارك الجنيبي  التعاون والتنسيق المستمر بين دولتي الامارات ومصر خاصة في مجالات المعرفة.
وأكد على أهمية الاستفادة من التجربة الرائدة لبنك المعرفة المصري وأن التعاون معها سيساهم في تطوير منصة "مدرسة"، خاصة وأن بنك المعرفة المصري يتوفر لديه محتوى معرفي قيم، وكذلك منصة مدرسة لديها مناهج عالمية في العلوم والرياضيات باللغة العربية والهدف الأسمى هو الوصول بأفضل محتوى لطلاب الوطن العربي في أي مكان، وهو ما أكد عليه كذلك الدكتور طارق شوقي مضيفًا أن الفائدة في نهاية الأمر ستعود على الطالب العربي في مراحل التعليم المختلفة، وهي الأولوية التي تتطابق فيها رؤى كل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. 
 
 
ومن جانبها قالت منى الكندي مدير العلاقات الاستراتيجية بمبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية أن زيارة الوفد لمصر تهدف الى تعزيز التعاون مع زارة التربية والتعليم في مصر للتعريف بالمنصة، والتعاون في تطوير محتواها. 
واستعرض الوفد الإماراتي مبادرة "منصة مدرسة"، وهي عبارة عن منصة إلكترونية بها أكثر من ٥ آلاف درس تعليمي مجاني بالفيديو في مواد العلوم والرياضيات. كما تقوم على ترجمة مجموعة منتقاة من المناهج والمساقات التعليمية في العالم إلى اللغة العربية وإتاحتها للطلاب على شبكة الانترنت. وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قد دشنها في شهر أكتوبر الماضي .
وأشارت الكندي إلى توفر محتوى "مدرسة" مجانا لجميع الطلاب العرب، أي لأكثر من ٥٠ مليون طالب للاستفادة منه.
وأبدى الطرفان استعدادًا كبيرًا لبدء الخطوات الفعلية الأولى لتوثيق التعاون الفعلي في مجال التعليم والمعرفة الرقمية بغية استفادة الطالب المصري والإماراتي وكذلك العربي.

اضف تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق

 

 


لن يتم عرض التعليق فى الجزء الخاص بالتعليقات إلا بعد موافقة إدارة الموقع عليه وشكرا لمتابعتنا

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

مقالات الرأى

المزيد من مقالات الرأى