أهم القضايا العربية فى 2019

1/9/2019 12:26:46 AM






المشهد اليوم- 

مازالت هناك ملفات وقضايا عربية، هي الأخطر علي الأمة العربية، ولم تغلق رغم الجهود المبذولة لأيجاد حلول لها.

ومن اهم القضايا العربية التي تشهد أحداث ساخنة، الملف اليمني، السوري، السوداني وغيرها من الأحداث الأكثر سخونة بعدة دول منها الأنتخابات التونسية والجزائرية والأوضاع  الأقتصادية المصرية وغيرها من الأحداث.

اليمن وجع أمة

هي اسوأ كارثة انسانية من صنع البشر شهدها عام 2018، كارثة صنعتها حرب طائفية من نوع جديد طائفية الحدود، حيث صراع دول يعاني ويلاتها شعب لا ناقة له ولا جمل بين خلافات اصولية، وصراع دول الخليج مع ايران،مسرحها اليمن قتل فيها الأف اليمنيين غالبيتهم من النساء والأطفال.
ويبدو غن الوضع لن يشهد تغيير في العام الجديد 2019،وأن الحرب ستستمر، رغم اتفاقية استكهولم فهناك تقارير أمريكية تؤكد ان اليمن سيشهد كارثة أنسانية كبيرة خلال العام الحالي 2019، ولأبد من اليات ضغط علي اطراف الصراع من اجل انهاء الحرب التي اتت علي الأخضر واليابس باليمن.

السودان وصراع السلطة والشعب

حيث شهد ختام عام 2018، ختام للوضع الأقتصادي المتدهور بالسودان، حيث خرج الشعب السوداني في العديد من المدن والولايات السودانية، في أحتجاجات شعبية سلمية استمرت علي مدار عدة اسابيع.

طالب فيها المحتجون الرئيس السوداني عمر البشير بالرحيل عن حكم البلاد، في مظاهرات شهدت مقتل العشرات من الشعب الذي خرج باحثا عن الحياة فلم يجد سوي الموت.
ورغم تدافع الأحداث بالسودان وتخلي احزاب اساسية عن البشير وخروجها من الأئتلاف الحاكم، يري عدد من المراقبين ان الأمر بدأيخرج عن سيطرة البشير، وهو ما يرجح ازاحة البشير عن مقاليد الحكم، وأن يون عام 2019 عام انراج الأزمة للسودانيين.

سوريا والديكتاتور

بعد مرور حوالي 8 سنوات علي الثورة السورية، وانقسام الشعب السوري بفعل المتداخلين ومحركي الصراعات الطائفية بسيدة الهلال الخصيب سوريا.
وبين مقاطعة عربية للنظام الفاشي لبشار الأسد ومساندة غير مستقرة للمعارضة السورية من الدول العربية، ومساندة تركية للمعارضة الأكثر توازنا واتحادا من اكثر من 125 فصيل سوري.

وتقلبات الأحداث السريعة بأعلان الولايات المتحدة أنسحابها من الأراضي السورية ودخول القوات التركية بديلا لها، نجد تحركات عربية بالمصالحة من نظام الأسد الفاقد للشرعية، وعودة الأنظمة العربية بأعادة افتتاح سفارتها بدمشق.

رغم تلك الأحداث يشهد عام 2019 مرور 19 عام علي حكم بشار الذي مازال قابعا علي كرسية بفعل التدخلات الروسية والأيرانية، رغم المعارضة الكبيرة الرافضة لحكمة، فهل يشهد العام الجديد إعادة أعمار سوريا وحماية شعبها ولم شمل اللاجئين من بلدان العالم.

خاشقجي شبح ولي العهد
ستظل قضية الكاتب الصحفي جمال خاشقجي، شبح يؤرق حكم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، فرغم وجود ادلة اكدتها تقارير المخابرات الأمريكية ومجلس الشيوخ الأمريكي بالأضافة للأدلة التي قدمتها تركيا،والتصاق التهمة بمحمد بن سلمان.
والذي سيحاول في العام الجديد الترويج لنفسة بحثا عن متهم أخر ليتبرأ من تلك التهمة ويعود كما كان يصف نفسة الأمير الساحر.

انتخابات تونس وصراع النهضة

ستشهد تونس الانتخابات هذا العام. 2019 والتي ستكون شاهدة على معارك سياسية قبل وأثناء الانتخابات التشريعية والرئاسية.

ويري مراقبون أن سوء الأوضاع في البلاد ومحاولة عدة تيارات سياسية، للعمل علي هزيمة حركة النهضة، التي يرجح تقدمها في العديد من المحطات الانتخابية خاصة التشريعية.

الرئيس القعيد

شهد عام 2018 الترويج للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، في محاولةللأبقاء عليه بالحكم للولاية الخامسةليكمل بها 20 سنة من الحكم.
الرئيس القعيد كما يطلق عليه العديد من المراقبين والساسة، إلأ أن المعارضة رفضت الخطوة بشدة.

 فهل تتمكن الجزائر من حسم النتيجة في أبريل 2019، حيث ستُجرى الانتخابات الرئاسية الجزائرية، ويظل اعتماد البلاد على عائدات النفط أمرا، يجعل مراقبين كُثر يقولون إن الأمر سيزيد من حدة الأزمة الاقتصادية في البلاد خلال 2019.

الوضع الأقتصادي وتضارب التقارير بمصر

رغم ما تعلنه الحكومة المصرية من مشروعات واستثمارات، إلا ان ارتفاع الأسعار وانخفاض دخل الفرد يشعر المواطن المصري بحجم الأزمة الأقتصادية المتفاقمة.
فقد صدرت مجموعة من التقارير والدراسات والت تتناقض فيما يخص  الوضع الأقتصادي، في مصر خلال 2019.

 حيث أعلنت المجموعة المالية "هيرميس" إن الاقتصاد المصري سيكون أكثر تماسكاً وتنافسية بين الأسواق الناشئة.

 كما كشف تقرير أمريكي لمركز "تجنب أعمال الإبادة الجماعية" التابع لـ"متحف واشنطن لذكرى الهولوكوست اليهودي"، صنف مصر من بين أكثر بلدان العالم باحتمالات وقوع أحداث عنف تصل للإبادة الجماعية.

اضف تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات على الخبر اضف تعليق

 

 


لن يتم عرض التعليق فى الجزء الخاص بالتعليقات إلا بعد موافقة إدارة الموقع عليه وشكرا لمتابعتنا

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

مقالات الرأى

المزيد من مقالات الرأى