عاجل وهام الي السيد / رئيس الجمهورية بقلم /فؤاد غنيم

6/7/2018 12:29:31 PM






فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي /رئيس جمهورية مصر العربية
بعد التحية والتقدير والاعتزاز

اولا:
نهنئ سيادتكم بشهر رمضان المبارك وقرب حلول عيد الفطر اعادة عليكم وعلي شعب مصر والامة الاسلامية بالخير اليمن والبركات
ثانيا :
نهنئكم بالنجاح الساحق في الأنتخابات وتولي سيادتكم
رئاسة مصر لفترة ثانية
ثم نهنئ سيادتكم بحلف اليمين الدستورية امام البرلمان
لتبدأ فترة حكمكم الثانية .ندعوا الله سبحانة وتعالي ان يوفقكم ويسدد خطاكم لخدمة مصر وشعبها علي طريق التقدم والازدهار
كمان نهنئ انفسنا بوجود سيادتكم رئيسا لمصر لفترة ثانية كواحد من الشخصيات الوطنية المحبة والعاشقة لتراب مصر
ونهنئ انفسنا وشعبنا باستقرار الامور في بلدنا ووطنا الحبيب مصر والامن والامان الذي نعيشة في ظل موجات الدمار والخراب والإنهيار الذي تشهدة المنطقة التي نعيش فيها ونحمد الله
.ولكن .................................. سيادة الرئيس

اولأ :

توجد طبقة في المجتمع فقيرة وتحت خط الفقر تعاني يوميا في معيشتها من مأكل وملبس وعلاج وغير ذلك
وتئن من الغلاء الذي فاق حدود قدراتهم المادة
ولابد من وجود حلول لهذة الطبقات لينعم المواطن بحياة كريمة ويجب ان توجد حكومة قادرة علي ايجاد حلول لهذة الطبقات في ظل القرارات الاقتصادية وان يكون التفكير في حل لهؤلاء غير تقليدي وخارج الصندوق لابد من حكومة قادرة علي احداث نقلة في حاية الناس والعمل بشكل علمي
علي كل المحاور

ثانيا:

طبقة الموظفين الذين يتقاضون رواتب لا تستطيع ان تكفي اسرة لمدةاسبوع وهم ايضا يعانون من ويلات الغلاء الفاحش
ثالثا:
المعلمون وما لهذه الفئة من اهمية فهم اصحاب رسالة سامية يعشون في معاناة وفقر فبعد ٣٠سنة خدمة للعملية التعليمية رواتبهم لم تصل الي ٣٠٠٠ج
فكيف يعيش
ولكي تصل مصر الي بر الامان والتقدم والازدهار لا سبيل لذلك الا بالتعليم وعماد وركيزة واساس التعليم هو المعلم
فلابد ان يكون المعلم رقم واحد في الدولة والمجتمع اقتصاديا ومعنويا وجتماعيا

رابعا:

اصحاب المعاشات

الذين يعانون مرارة الحياة في اخر حياتهم فهل من المعقول والمقبول ان يخر ج الموظف في سن الستين وبعد ٣٠ او ٣٥ سنة في خدمة الدولة والمجتمع يتقاضي معاش ٩٠٠ج او ١٠٠٠ج فكيف يعيش وباي منطق يمكن ان يقبل العقل هذا الوضع ومن هذا العبقري الذي وضع نظام معاشات بهذا الشكل المجحف والذي لامثيل لة في اي مكان في الدنيا
يفترض ان المواطن الذي ادى دورة في الحياة وخدمة الدولة والمجتمع ان يكرم ويعيش حياة من الرفاهية مش يْزل بهذا الشكل واذا كان هذا ضروري
فلابد ان يتقاضي جميع مواطني الدولة نفس المعاش
فلا نجد واحد ياخد الف جنية معاش من مؤسسة معينة واخر نفس مؤهلة في مؤسسه اخري ياخد ١٠ و١٥ الف جنية و٢٠ و٣٠ الف
لابد من تحقيق العدالة بين الجميع فاذا كانت ظروف الدولة لاتسمح فيجب ان يكون المعاش واحد للجميع الكل يتقاضي الف او١٢٠٠
خامسا :

اسعار الخدمات التي ارتفعت بشكل غير طبيعي علي كل المواطنين وخاصة أصحاب الدخول المحدودة
ارتغاع اسعار الكهرباء والمياة والغاز بشكل مبالغ فية
بزيادة اضعاف مضاعفة عن السعر السابق
لمذا ومن اين ياتي الموطن بهذة الفروق وخاصة الفقير محدود الدخل
سادسا :

العدالة المفقودة بين افراد المجتمع
لابد من تحقيق العدالة حتي لاتصبح الفوارق كبيرة جدا بين افراد المجتمع بل وشاسعة كما هو حادث الان
سابعا:

الفساد والرشوة والمحسوبة
من اهم اسباب وعوامل هدم اي مجتمع انتشار الفساد والرشوة والمحسوبيات
فلابد من التصدي بقوة وحزم ودن رحمة ولا هوادة
لكل اشكال والوان الفساد ومرتكبية مها كان شأنهم
والتخلص بشكل نهائي من المحسوبيات
وان يكون المعيار الوحيد هو الكفاءة والعلم
ثامنا:

البطالة والشباب
الي متي سيظل ابناء مصر تائهون في الحياة لا يجدون فرصة عمل بعد ان تكبدت الاسرة كل المشاق في تعليمة وتخرجة
ويجلس بلا عمل ليمثل عبئا جديد علي اسرتة
الي متي سيظل ابناء مصر يبحثون عن فرص عمل خارج مصر وفي بلدان عربية ضاقت فيها الفرص ولم تعد تتحمل عمالة اخري
الي متي سيظل خيرة الشباب يْزل خارج بلدة لكي يعيش
حياة كريمة بعيدا عن السير في سكك الحرام
يا سيادة الرئيس أين الحكومات وماذا تفعل واين فرص العمل التي توفرها للشباب
أين الحكومة وما دورها في كل ماسبق
وماذا قدمت

سيادة الرئيس

الامر يحتاج الي وقفة جادة لحل كل هذة الامور التي تحدثت عنهاوالتصدي لها وبكل حزم وقوة
كلكم راعي وكلكم مسؤل عن رعيتة
سيادة الرئيس
ادعو الله من قلب مجروح علي هذة الاحوال الصعبة التي يعيشها المواطن المصري
أدعو

لسيادتكم بالتوفيق والسداد وادعو الله
أن يعينكم علي تحمل المسؤولية فهي لاشك مسؤلية جسيمة
وان يهيئ الله لكم من يعينكم وياساعدكم علي الخروج بالبلاد الي بر الامان والتقدم والرقي والازدهار
وان يرزقكم الله البطانة الصالحة
وتحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

أهم الأخبار