محمد فوزي يكتب:التلوث وباء

4/28/2018 5:34:00 AM







الإنسان هو السبب الرئيسى في تلوث البيئة،وظهور جميع الملوثات بأنواعها المختلفة،وأصبحنا اليوم نعاني في حياتنا اليومية،متضررين من نواتج الإستخدام السئ للموارد، والتوسع الصناعي،والتقدم التكنولوجي،ولكل هذا آثار سلبية علي الإنسان،والكائنات الحية.أصبحنا نعاني من جميع الأمراض التي لم تكن موجودة بالماضي،وبالرغم من ذلك لانتعلم من أخطائنا،لكننا نستطيع معالجة تلك الظاهرة بل ونستفيد منها كما فعلت هولندا للإستفادة من النفايات البلاستيكية،وتحويلها إلي منتجات جديدة،مفيدة للمجتمع.بالإضافة للقوانين الصارمة والعقوبات الموضوعة هناك طرق عديدة للحد من التلوث البيئى،كتهجير الصناعات الملوثة للبيئة للصحراء،ومعالجة التلوث النفطي، وانتقاد بناء المفاعلات النووية والذرية،وزراعة الأشجار بكثرة لإمتصاص تلوث الهواء، كذلك استخدام الطاقة النظيفة بالمصانع،ووسائل المواصلات المختلفة،ومن أكثر أسباب انتشار الأمراض في عصرنا الحالي استخدام المبيدات الكيمياوية،والإفراط فيها،وإهمال المبيدات العضوية. نختم كلامنا بأن الإنسان سبب كل شئ يحدث بالحياة،والوعي الثقافي والذاتي لدي الشخص ذات أهمية كبري،وتتحمل الدول الكبري في العالم نتيجة تلك التلوث لسعيها لفرض قوتها النووية والذرية علي حساب البشرية بأكملها،ونتمني حل تلك المشكلة قريبا لنتعاون فيما بيننا،ونحتذي بالدول المثقفة العاقلة،جميعنا نعيش علي كوكب واحد،وأرض واحده إما نستفاد جميعا أو نتضرر جميعا،كل ذلك يتوقف علينا نحن البشر.

سوشيال

تابعونا على جميع الوسائل الاكترونية الاعلامية

أهم الأخبار