آخر الأخبار

مفاجئة في قضية وفاة “إسراء”طالبة جامعة طنطا يكشف تقرير فني سبب وفاتها

مفاجئة تقرير فني في قضية وفاة “إسراء”طالبة جامعة طنطا يكشف سبب وفاتها
النيابة العامة تواجه الطبيب المتهم بقتلها بسبب خطأ”طبي” والامبولات الحديد “قاتلة”

باشرت النيابة العامة تحت إشراف المستشار مصطفي النجار وكيل النائب العام لنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية اليوم سير وقائع التحقيقات مع الطبيب المتهم بقتل الخطأ”إهمال طبي” والتسبب في وفاة الفتاة اسراء محمد عبد النبي الحسيني طالبة كلية الطب بجامعة طنطا والتي تدهورت حالتها الصحية جراء إجراء عملية جراحية”ناصور عصعوصي” داخل مركز الحسين الطبي بمنطقة منشية الجديده بمدينة المحلة الكبرى .

واطلعت النيابة العامة علي عدد من تقارير اللجان الفنية التي أشرف علي إعدادها مسئولي العلاج الحر التابع لمديرية الصحة بطنطا والتي كشفت أن المركز الطبي قد أغلق إداريا وتم تشميعه عقب اكتشاف عدد من الملاحظات أهمها عدم وجود جهاز تعقيم للأدوات العلاجية “أوتوكلاف” و معدات طبية وٱسره ومقاعد تحوي كميات من الصدأ وملوثه بالدماء فاسده .

كما طلبت جهات التحقيقات بالنيابة العامة كافة تقارير الطبية والملف الطبي الخاص بالفتاة الضحية من مستشفيات الفرنساوي والحميات وبدر التخصصي والتي أكدت وجود عدوي بكتيرية بالدم ناتجه من العملية الجراحية والتي تسببت في وفاتها بسبب توقف اجهزه الكلي والكبد والقلب عقب إعطاء الطبيب المتهم جرعات من “أمبولات الحديد” والتي سببت الوفاه لتفاعلها مع العدوي البكتيرية المميته وضع جهازها المناعي .

في المقابل مثل الطبيب “حسين أبودية ” استشاري الجراحة العامة بمستشفي المحلة العام سابقا أمام جهات التحقيق نافيا تورطه في التسبب في وفاه الفتاة الضحية مبينا أنه أجري العملية الجراحية وفق الأعراف طبية المتبعة مشددا علي تعقيم أدواته الطبية المستخدمه في إجراء العملية الجراحية لها علي حد قوله .

وكانت أسرة الفتاة الضحية طالبة الفرقة الرابعة بكلية الطب بجامعة طنطا تقدمت ببلاغ رسمي إلي نيابه ثان المحلة التابعة لنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية ضد الطبيب حسين أبودية اخصائي الجراحة العامة بمستشفي المحلة العام سابقا تتهمه بالتورط في الإهمال الطبي والقتل الخطأ عقب إجرائه عملية جراحية للابنتهم الضحية “ناصور عصعوصي” وهو ما تسبب في إصابتها بتسمم دموي بكتيري نتج عنه فشل بالوظائف الجسم وهبوط حاد بالدورة الدموية نتج عنه الوفاه.

في المقابل أعطي المستشار عماد سالم المحامي العام لنيابات شرق طنطا الكلية بمحافظة الغربية توجيهاته العاجلة إلي رئيس نيابة ثان المحلة بسرعه فتح تحقيق عاجل في واقعة وفاة طالبة كلية طب جامعة طنطا وسماع أقوال والديها في البلاغ المقدم واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال الطبيب المتهم .

كما وجهت جهات التحقيق بالنيابة العامة في تعليماته بسرعه تحريات المباحث حول الواقعة والتحفظ علي كافة الأوراق وتقارير الصحية قبل وخلال وعقب إجراءها العملية الجراحية داخل مركز الحسين الطبي بمدينة المحلة الكبرى .

وشدد المحامي العام في تعليماته علي ضرورة التحرك بعرض التقارير الطبية علي جهات الاختصاص باللجان الاستشارية التابعة للطب الشرعي وسرعه استدعاء الطبيب للإدلاء بأقواله حيال البلاغ المقدم ومواجهته بما ارتكبه من خطٱ مهني من عدمه تسبب في وفاه طالبه في بداية العقد الثالث من عمرها بسبب عدوي التسمم الدموي البكتيرية .
من ناحية أخري قدمت أسرة الطالبة الضحية تقارير طبية تحمل تحاليل وأشعات وتقارير الوفاه صادرة عن جهات حكومية تكشف الإهمال الطبي الذي تسبب فيه الطبيب المتهم أهمها إجراءه عملية جراحية دون إجراء التحاليل الطبيه الكاملة قبيل العملية الجراحية و أدوية علاجية غير مصرح باستخدامها تسببت في تدهور في حالتها الصحية عقب خروجها من العمليات بالمركز الحسين الطبي الأمر الذي نتج عن دخولها في نوبات هبوط في الضغط وفشل وظائف الكلي والكبد وقصور في التنفس والوفاة فجأة عقب رحلة علاجية استغرقت 12 يوم بالعناية المركزة بالمستشفى الفرنساوي بجامعة طنطا.

الجدير بالذكر أن الدكتور طارق راشد رحمي محافظ الغربية كلف وكيل وزارة الصحة بالغربية الدكتور أسامة بلبل بسرعه اغلاق مركز الحسيني الطبي وتشميعه بالشمع الاحمر لمخالفته إجراءات التراخيص وسوء تقارير العلاج الحر حول المنشٱه العلاجية لعدم مطابقة اشتراطات مكافحة العدوي واتباع الطرق العلاجية والرعاية الصحية الكامله مع المرضي المترددين طوال الأشهر الماضية.

 

 

نقلا عن صفحة الكاتب الصحفي/ احمد فتحي

[cov2019]