آخر الأخبار

انطلاق هشتاج حاسبوا_مغتصبي_الطفل_السوري_في_لبنان

0

انطلاق هشتاج حاسبوا_مغتصبي_الطفل_السوري_في_لبنان

حنان أمين سيف

جريمة اغتصاب الطفل السوري فى لبنان، اثارت الرأى العام عالميا، كما ندد ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، باعدام المجرمون وسط تفاعلت مليئة بالحزن والغضب واستياء من حادثة ارتكبها 3 وحوش بشرية في حق طفل سوري.

كما ادان بعض الفنانين الجريمة، حيث قالت الفنانة السورية كندة علوش، انها تدين هذه الجريمة الوحشية، وقامت بالنشر على حسابها الشخصي على موقع تويتر، “جريمة الاعتداء على الطفل السوري مرعبة ومؤلمة إلى أبعد الحدود.. لا يجب السكوت عنها.. تحية لكل شخص حر يدافع عن هذه القضية بعيدا عن أي اصطفاف قومي عنصري طائفي”.

حيث طالبت الفنانة اللبنانية ديانا حداد حكومة بلادها بإعدام الفاعلين، ونشرت على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “نطالب الحكومة اللبنانية بإعدام المجرمين الذين قاموا بتعذيب الطفل السوري والاعتداء عليه وتعذيبه بطريقة وحشية وتصويره، وين جمعيات حقوق الطفل وحقوق الإنسان؟”.

اما الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور وصفت الجريمة بانها جريمة اليمة، ولابد من معاقبة الفاعلين على جريمتهم ، كما ندد آخرون كثيرون ممن طالبوا بالعدالة للطفل السوري، منهم الإعلامي اللبناني نيشان، الفنان اللبناني جاد شويري، والفنانة السورية شكران مرتجى.

الجدير بالذكر ان الشارع اللبناني شهد موجه من الغضب العارم، بسبب جريمة هزت الرأي العام اللبناني، حيث قيام 3 شبان من منطقة البقاع اللبناني بالاغتصاب والتعذيب، بحق طفل ولم يكتفوا بذلك بل قاموا بتصويره وهو عاريا تماما اثناء اغتصابه ونشروا مقطع الفيديو وهم يتفاخرون بفعلتهم النكراء على مواقع التواصل الاجتماعي.

كان الطفل البالغ من العمر 13 عاما، وهو يعمل فى معصرة تعرض إلى عمليّة تحرّش واغتصاب متكرر من 3 شبان يقطنون فى نفس المنطقة بلدة سحمر في البقاع الغربي اللبناني.

اقرأ ايضا

مطالب باعدام المجرمين وهشتاج العدالة_للطفل_السوري

اغتصاب طفل سوري في لبنان وتصويره عاريا

[cov2019]